الشهادات

  • “استعنا بخدمات السيد/ لودج بشركة إس آي بي بالعديد من القضايا الحساسة والمعقدة.

    تولى السيد/ لودج، بوجه خاص، إجراء التحقيقات المعقدة والمتشابكة بحق سلسلة من الشركات داخل البلد أو خارجه من أجل إثبات أصول الأموال وحركة الأصول ونقل ملكية الأسهم، والتي تتعلق جميعها بقضايا تسوية حالات الطلاق المرتفعة القيمة.

    نتيجة إجراء السيد/ لودج للأبحاث والتحقيقات المضنية باستخدام المحاسبة الجنائية وتقنيات التقييم التحليلي، والتي استلزمت إجراء فحص مفصل إضافي بالحسابات البنكية والحسابات الخاصة بالشركات سواء داخل المملكة المتحدة أو أوروبا، فقد تمكن من عمل تقرير مفصل ومتميز ضم 14 ملفًا حجم أ4 وحدد أصولًا تم إخفاؤها تتجاوز مبلغ 80,000,000.00 جنيه مصري.

    وترتب على توفير هذه الأدلة القيمة أن تمكن العميل الذي مثلناه في هذه القضية بعينها من استصدار حكم بمبلغ 20,000,000.00 جنيه مصري شاملًا للمزايا الأساسية الأخرى حتى السداد، وخاصةً التكاليف الرئيسية.

    أؤمن أنا والمستشار الملكي، الذي مثلّ عميلي في المحكمة العليا، أنه لولا تقرير السيد/ لودج وخبرته، لكانت النتيجة التي خلصنا إليها مستحيلة.

    وبناءً عليه ونظرًا للنتائج المحققة في هذه القضية الناجحة، فقد استعنت بالسيد/ لودج خلال العديد من القضايا الأخرى، حيث تبين لي أن مهاراته بعلم الأدلة الجنائية لا تُقدر بثمن، كما أنه لم يتردد مطلقًا في تقديم النصح والتوصيات إليَّ”.

    مؤسسة قانونية، لندن 4 (يونيه 2012)
  • “قدم لنا السيد/ لودج- من خلال الشركة المذكورة أعلاه- خدمات طوال عامين، كما قدم لنا النصح والمساعدة فيما يتعلق بالعديد من التحقيقات التي نجريها، وهي مبينة على النحو التالي:

    1- التحقيقات على نطاق واسع بشأن الاحتيالات المرتكبة بحق أحد العملاء من قبل ولاية قضائية أجنبية من خلال تحديد موقع عدة أشخاص وشركات متورطين في الاحتيال.

    2- مساعدتنا بتحليل الأدلة والتحقيقات في أحد الاستئنافات ضد اتهام العميل بارتكاب جريمة قتل، وهي قضية ما زالت قائمة في الوقت الحالي.

    3- اختبار أمن الفضاء السيبراني والذي يشمل الأدوات الجنائية المعلوماتية والأمن السري الخاص بشركتنا.

    4- المساعدة في المراقبة المضادة، بما يشمل اختبارات اختراق الشبكات اللاسلكية وأمن الهويات للعملاء البارزين.

    5- إدارة السمعة على الإنترنت لصالح العملاء.

    كانت الخدمات المقدمة، في جميع الحالات، موافقة للمعايير الاحترافية العليا، ونوصي الشركات الأخرى ضمن القطاع بالاستعانة بخدماته. تمتلك المنظمة بفريق إداري ذي أهلية وجدارة بالغتين، وأعجبنا للغاية مستوى مرات الاستجابة فيما يتعلق بجميع الأمور. وجملة القول، أننا وجدنا الأعمال التي نفذتها شركة إس آي بي مرضية للغاية، وسوف نواصل التعاون مع السيد/ لودج والاستعانة بخدمات الشركة خلال الأشهر القادمة.

    أؤكد، في النهاية، من خلال هذه التجربة، أن شركة إس آي بي هي شركة التحقيقات الوحيدة المعتمدة”.

    مؤسسة قانونية جنائية، لندن 3 (سبتمبر 2014)
  • “استعانت شركات -لأغراض الامتثال- بخدمات شركة إس آي بي للخدمات الدولية المحدودة لبذل العناية الواجبة بحق العديد من الأفراد والشركات على مستوى العالم،

    وذلك فيما يتعلق بحسن نية المستثمرين المحتملين وهوياتهم، إضافة إلى أصول ثرواتهم وأي خلفية جنائية والحالة العامة، أو فيما يتعلق بأمور شراء الشركة، حين يتطلب ذلك تقارير شاملة بشأن الأمور التجارية والسمعة والأصول والإجراءات القانونية والمعلومات بشأن الموظفين الرئيسيين.

    نستعين بخدمات إس آي بي منذ عامين، وتبين لنا كون خدماتهم على قدر كبير من الاحترافية والكفاءة.

    كما وجدنا رئيس الشركة، السيد/ كين لودج، رجلًا بالغ الحكمة ويميزه السرعة والاحترافية في التعامل.

    شركة إدارة أصول، جزر العذراء البريطانية
  • “نحن شركاء في المؤسسة القانونية الدولية xxxx، وسعدنا بالعمل مع السيد/ كينيث لودج من شركة إس آي بي للخدمات الدولية في قضية غاية في الحساسية والدقة لأحد العملاء”.

    تعرض هذا العميل للابتزاز من قبل طرف خارجي هدده بالإفصاح عن معلومات بشأن حياة العميل الخاصة على الملأ، حيث إن هذه المعلومات -سواء كانت حقيقية أو زائفة- من شأنها الإضرار بسمعة العميل بدرجة كبيرة إذا تم الإفصاح عنها للعامة.

    بعد أن نجحت إس آي بي في اقتفاء أثر الشخص الذي يبث هذه التهديدات وحددت موقعه وتعرفت على شريكه المتواطئ معه، وضعنا -بالتعاون مع السيد/ لودج- إستراتيجية قانونية لغرض اتباعها، بما يعني:

    – الحصول على أمر إسكات لطرف واحد، بما يحظر قيام الخصوم من الإفصاح عن المعلومات؛

    – ومن ثم عقد اتفاقية تسوية مع الخصوم، بما يشمل نقلًا عن ملكية الأجهزة الخاصة بالخصوم والتي يمكن أن تحتوي على معلومات متعلقة بحياة العميل الخاصة إلينا بالشركة.

    قدم السيد/ لودج مدخلات قيمة عند صياغة الوثائق القانونية (عريضة أمر الإسكات واتفاقية التسوية)، بل إنه كان من أخذ بزمام المبادرة في المفاوضات الخاصة بالاتفاقية.

    حيث خلصت اتفاقية التسوية الموقعة إلى بنود وجدها عميلنا ملائمة جدًا له، حيث نقل إلينا الخصوم -طبقًا لما نصت عليه الاتفاقية- ملكية أجهزة الحاسب الآلي الخاصة بهم والهواتف النقالة وغيرها من الأجهزة.

    أتمت إس آي بي تحقيقاتها المتعلقة بالأدلة الجنائية المعلوماتية على هذه الأجهزة، وهو ما أمدنا بالأدلة التي لا تدع مجالًا للشك، ومن ثم تمكنا من دعم الإدانة في حال الادعاء الجنائي في تاريخ لاحق.
    ونظرًا للأسباب المذكورة سلفًا، نشدد ونوصي بالتعامل مع السيد/ كينيث لودج وفريقه من الخبراء بشركة إس آي بي”

    مؤسسة قانونية دولية مصنفة ضمن أفضل الشركات من قبل مؤسسة ليغال 500 (سبتمبر 2014)
  • “استعنت بشركة إس آي بي للخدمات العالمية المحدودة لفترة استمرت عدة أعوام،

    حيث عملنا في هذه الفترة على العديد من القضايا السرية، والتي استلزمت إجراء تحقيقات معقدة وبذل العناية الواجبة وإجراء الأبحاث والتحقيقات المتعلقة بالأدلة الجنائية المعلوماتية التي شملت العديد من الولايات القضائية.

    استعنت بخدمات إس آي بي تلبيةً لجميع هذه المتطلبات، حيث تولى كين لودج إدارة كافة المسائل التشغيلية، وتبين لنا أنه هو وفريقه يتمتعون بقدر عالٍ من الحرفية والكفاءة.

    لم يقتصر تعامل كين لودج معنا على المسائل التشغيلية فحسب، بل شارك في العمل باعتباره أحد أعضاء الفريق القانوني فيما يتعلق بأساليب القضية، واضطلع بدور المفاوض مع الخصوم المتورطين بالقضايا السرية المذكورة أعلاه من أجل التوصل لحل مُرضٍ لهذه القضايا.

    وجد عملائي أيضًا الطريقة التي تعامل بها كين لودج مع قضاياهم ملاءمة جدًا لهم، وأود أن أبين أنه قدم لنا خدمات استثنائية فاقت توقعاتي بشأن أي وكالة بحثية”.

    مؤسسة قانونية، موناكو (سبتمبر 2014)
  • “تعرفت إلى شركة إس آي بي وعملت معها طوال 6 أعوام،

    ولطالما وجدت إس آي بي شركة تتمتع بالاحترافية والكفاءة والسرعة في إنجاز المهام والشمولية.
    وتشتمل القضايا التي اضطلعت بها إس آي بي معي منذ معرفتي بها على ما يلي:

    تحليل الأدلة والتحقيقات والأدلة الجنائية الخاصة بالهواتف الخلوية النقالة فيما يتعلق بقضية الدفاع الجنائي والتي اتهم العميل بها، بصفته مالكًا لمخزن جمركي، بعلاقته باستيراد غير قانوني لما يزيد عن 20 كجم من الكوكايين وغيره من السلع المهربة. تمت مساعدة العميل بصورة كبيرة من خلال العديد من أعضاء فريق إس آي بي ممن أجروا تحقيقات مضنية وقدموا الأدلة المتعلقة بهذه القضية بالمحكمة.

    قدم كين لودج النصح للفريق القانوني في العديد من دعاوى الطلاق المرتفعة القيمة، وذلك فيما يتعلق بالأدلة وأساليب القضية. تعامل كين لودج وفريق إس آي بي مع تحليل الأدلة وتتبع الأصول على المستوى الدولي والمحاسبة الجنائية وتحقيقات الأدلة الجنائية المعلوماتية والمراقبة، ونجح في إدارة القضية التي حكمت المحكمة في نهايتها بسداد مبلغ وقدره عدة ملايين من الجنيهات إلى العميل.

    إضافة إلى إجراء تحقيقات التتبع العامة والمراقبة لصالح العديد من الأشخاص”.

    مؤسسة قانونية، لندن 1 (سبتمبر 2014)
  • “خلال تعاملاتي مع السيد/ لودج ومع موظفيه من خلال شركاته الفرعية طوال سنوات عدة، تبين لي أنه لطالما كان هذا الرجل على قدر كبير من الاحترافية والموثوقية،

    قدم السيد/ لودج خدمات تتعلق بالتحقيقات وأوراق المحكمة والمستندات الأخرى والاطلاع على إفادات الشهود وتتبع الأفراد.

    يتميز أسلوب تنفيذ الأعمال التي نفذها السيد/ لودج لشركتى بقدر موفور من الاحترافية والالتزام بالمستوى الذي يرضيني”.

    مؤسسة قانونية، لندن 2 (سبتمبر 2014)
  • “نتعامل مع شركة إس آي بي للخدمات العالمية المحدودة منذ عام 2010، ولطالما عملنا مع السيد/ كين لودج، العضو المنتدب، وتبين لنا حكمته البالغة واحترافيته وكفاءته، فدائمًا ما كان يقدم التقارير الشاملة، والتي أثبتت قيمتها في العديد من الحالات، عندما يتعلق الأمر باتخاذ قرارات نهائية تتعلق بالمسائل قيد التحقيق.

    والخدمات التي تقدمها لنا شركة إس آي بي هي بذل العناية الواجبة وتتبع الأصول للأغراض التالية:

    أ) التحقق من شرعية المستثمرين، فيما يتعلق بثرواتهم وتورطهم الجنائي والمصالح التجارية والخلفية العامة عنهم وغيرهم.

    ب) إجراء الفحص قبل مباشرة الشركة للشراء، بما يشمل الأمور التجارية والمنافسين والسمعة التجارية والإدارة والأصول والإجراءات القانونية بما فيها الأنشطة الجنائية والتسجيل لدى الجهات الاحترافية وقوائم المراقبة وغيرها.

    تم الاضطلاع بهذه التحقيقات على مستوى دولي بما يشمل الصعيد الروسي”.

    شركة إدارة الثروات، سويسرا (يوليو 2013)
  • “أود أن أطلعكم أنني تلقيت اليوم أول رسالة إلكترونية من ابني مفادها أنه يرغب بالتواصل معي مجددًا، من خلال البريد الإلكتروني في بادئ الأمر ثم التزاور،

    وهي خطوة مهمة وبارزة من جانبه بعد عدة أعوام من الفراق.

    أدين لكم ولفريقكم بالشكر والعرفان الشديد لمساعدتي في إيجاد ابني.

    أشكركم حقًّا شكرًا بالغًا”.

    السادة- عميل خاص، دبي (أبريل 2013)
  • “أولًا: أرغب في أن أعرب عن امتناني لمساعدتكم التي لا تُقدر بثمن، وأقدر المستوى الرفيع من الاحترافية والمسؤولية والكياسة، ويشرفني أن أتمكن من التواصل معكم”.

    السادة جي – عميل خاص (أكتوبر 2013)
للحصول على استشارة مجانية اتصل بنا الآن